التخطي إلى المحتوى
حسن ال جواد جندي بحاجة إلى العلاج بنجران
حسن ال جواد جندي بحاجة إلى العلاج بنجران

في يوم الخميس الماضي كان الجندي العسكري الذي يبلغ من العمر ثمانية وعشرين عامًا حسن ال جواد تاركًا لبيته وأولاده وزوجته ووعدهم بأنه سيأتي المرة القادمة حاملاً معه أجمل الهدايا، ولكنه كان يكذب عليهم إذ إنه كان ذاهب لإجراء عملية جراحية وهي عملية لحمية في الجيوب الأنفية بمستشفى الملك خالد في نجران، ولكن خلال العملية حدث أمر رهيب وهو أن قلبه توقف وتم إنعاشه وتعرض لنزيف حاد في الرأس.

ثم تم نقله إلى العناية المركزة ومن وقتها والأطباء لا يمكنهم فعل أي شيء حتى يساعدونه ليعود مرة أخرى لاستكمال حياته وإلى وقتنا الحالي ليس هناك أي جديد أو تطور في صحته.

ويجدر الإشارة إلى ان الأطباء قد أوضحوا أنه أثناء العملية لم تكن كمية المخدر كافية حتى تبقيه متغيبًا عن الوعي حتى الانتهاء من العملية، لهذا قاموا بإعطاؤه كمية أخرى أثناء العملية ولهذا تدهورت حالته الصحية على الفور، ومن وقتها ويحاول ذويه أن ينقلوه إلى مستشفى تُقدم رعاية أفضل لأن حالته تسوء أكثر.

ولقد توالت ردود فعل رواد موقع التواصل الاجتماعي تويتر تضامنًا معه تحت هاشتاج #عسكري_بنجران_بحاجة_للعلاج3 وهم الآن يوجهون رسالة إلى وزير الداخلية وفحواها كالآتي:

سيدي صاحب السمو الملكي حفظكم الله حسن ال جواد من عسكري وزارة الداخلية لديكم في حالة حرجة للغاية في مستشفي الملك خالد داخل نجران نلتمس منكم نظرة حانية إلى هذا الشخص الأمين ليتم نقله للعلاج بمستشفى كبيرة تُقدم أفضل سُبل العلاج…

وإلى وقتنا الحالي لم يصدر بعد أي قرار بشأن سالم الله يشفيه ويرجع لأهل بيته ولأولاده…

يمكنكم الإطلاع أيضًا على:

ولي العهد يتلقى برقية شكر من امير الكويت

وفاة الشيخ سعيد بن وهف القحطاني

اسرار الوليد بن طلال في جعبة سائقه!

عن الكاتب

This site is protected by wp-copyrightpro.com