التخطي إلى المحتوى
إعدام مغتصب الطفلة الباكستانية زينب في حضور والدها

اليوم الأربعاء في أحد سجون مدينة لاهور تم تنفيذ حكم إعدام مغتصب الطفلة الباكستانية زينب وذلك عقب رفض المحكمة طلب الاستئناف أو الطعن الذي قدمه المتهم إلى المحكمة وتم تنفيذ حكم الإعدام بحق المتهم في حضور والد المجني عليها.

تفاصيل الواقعة

شهدت باكستان واقعة مريعة بدأت أحداثها حينما  قام شخص يدعى “محمد عمران علي” يبلغ من العمر 24 عام باغتصاب فتاة تدعى زينب و من ثم قتلها ورميها في مكب النفايات ببلدة كاسور، وبعد مرور أسبوعين من اكتشاف الجثة؛ تمكنت ألقت السلطات الباكستانية  من القبض على الجاني حيث تبين أنه قام بقتلها هي و 7 فتيات أخريات كما اعترف بارتكابه الواقعة.

هذا وقد تمكنت السلطات من مطابقة الحمض النووي للفتيات الثمان المغتصبات من ضمنهم زينب التي أشعل مقتلها المظاهرات في باكستان إبان شهر يناير الماضي، وقد لقى شخصين مصرعهما خلال هذه المظاهرات وأصيب أخرون جراء إطلاق  الرصاص من الشرطة الباكستانية.

يمكنكم أيضا الإطلاع على أحدث الأخبار:

جوجل تقرر فرض رسوم على صانعي الهواتف الذكية في أوروبا

النظام السوري منع النازحين السوريين من العودة إلى بيوتهم

تشهير وزارة التجارة رسميا لشركة ضللت المستهلكين

تهديدات أوروبية للدول التي تمنح جنسيتها للأثرياء والمجرمين

ترامب يعلن أن ولي العهد لا يعلم بما حدث في القنصلية

اسرار الوليد بن طلال في جعبة سائقه

 

عن الكاتب

This site is protected by wp-copyrightpro.com

Disclaimer
Terms and Conditions